فرقة روك يابانية كل افرادها من الأنسان الألي


تسمى بالات زي وهي على وشك أن تصبح ظاهرة تجتاح عالم الموسيقى في اليابان. هذه الفرقة الفريدة من نوعها التي تتكون جميعها من مجموعة من الإنسان الآلي القادرة على العزف على الغيتار والطبول والبيانو أفضل من أي إنسان.

 آلات زي هي من بنات أفكار يويتشيرو كاواغوشي، وهو أستاذ تكنولوجيا المعلومات في جامعة طوكيو، ومصمم الميكانيكية ناوفومي يونتسوكا، و الذي أراد أن يثري الساحة الموسيقية من خلال ابداع شيء مستقبلي مثير. فقام بأنشاء أشور، وهو لاعب الدرامز مسلح بستة اذرع حيث تمكنه أن يلعب علي 22 طبلة في وقت واحد وكأنه أربع أشخاص تلعب الطبول في نفس الوقت، ماخ وهو عازف الغيتار المعادني الذي يستخدم 78 أصبع تسمح له ان يلعب علي الغيتار حتى ان أكثر اللاعبين الموهوبين لا يمكنهم مجاراته، وكوزمو، الذي يلعب علي لوحة المفاتيح للبيانو ويطلق أشعة الليزر من عينيه. آلات زي تبدو بالتأكيد مثل فرقة محترفة حيث قاموا يوم الاثنين، عندما تعاونت مع الثنائي الياباني أمويامو ، في أداء مثيرا في واحد من الاندية الليلة الأكثر شعبية في طوكيو .


شاهد الفيديو


فرقة روك يابانية كل افرادها من الأنسان الألي فرقة روك يابانية كل افرادها من الأنسان الألي تمت مراجعته من Wael في 2:43:00 م تصنيف: 5

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.