سرداب الموتى للقديسين - بقايا هياكل عظمية لصيادين مرصعة بالجواهر في أوروبا


بول كودوناريس، أستاذ التاريخ من ولاية كاليفورنيا، وقد أمضى السنوات الثلاث الماضية لزيارة اماكن الدفن القديمة والكنائس في جميع أنحاء أوروبا وتصوير كنوزهم الرهيبة. من بين هذه الاماكن سرداب الموتى للقديسين، مجموعة من هياكل عظمية المرصعة بالجواهر وهي لرفات القديسين المسيحيين.

زينت بمئات من الأحجار الكريمة وعدة أرطال من الذهب والفضة، وقد قام كودوناريس بتصوير سرداب الموتى للقديسين لكتابه الجديد، امبراطورية الموتي، وهي عبارة عن سراديب حفرت لتوضع  بها الهياكل العظمية للموتى الرومان في القرن السادس عشر وتوصيل هذه السراديب بالكنائس في جميع أنحاء ألمانيا و النمسا وسويسرا بناء على أوامر من الفاتيكان، لتحل محل الاثار المقدسة التي دمرت خلال الإصلاح البروتستانتي .








سرداب الموتى للقديسين - بقايا هياكل عظمية لصيادين مرصعة بالجواهر في أوروبا سرداب الموتى للقديسين - بقايا هياكل عظمية لصيادين مرصعة بالجواهر في أوروبا تمت مراجعته من Wael في 9:12:00 م تصنيف: 5
يتم التشغيل بواسطة Blogger.