حديقة مزدهرة داخل وعاء زجاجي لم يتم سقيها أكثر من 40 سنة


ديفيد اتيمر هو واحد من قليليين في العالم يمتلك حديقة معبأة في وعاء زجاجي وهي مكتفية ذاتيا. بالنظر إلى الصور تشاهد النمو الأخضر داخل الزجاجة، ويمكن أن تعتقد أن نموها ينطوي على الكثير من العمل الشاق. ولكن الحقيقة هي أن ديفيد لم يقم بسقيها لأكثر من 40 عاما حيث كان يتركها في مكانها تحت الدرج في مدخل منزله وهي تقوم بشكل غريب للغاية بالإعتناء بنفسها.

بدأت قصة هذه التجربة المذهلة في عام 1960، في عيد الفصح الاحد عندما قرر ديفيد علي سبيل المزاح أنه سبدأ في إنشاء حديقة داخل هذا الوعاء الزجاجي . وقال انه يريد ان يرى أن أي شئ يمكن أن يعتني بنفسه دون تدخل. وذلك بدافع الفضول و الملل ، وقال انه أحضر زجاجة كروية سعة 10 غالون ، وسكب بها بعض السماد في الأسفل و أستخدم قطعة من السلك للإدخال الشتلات بعناية. ثم قام بوضع ربع لتر من الماء فقط ، و صدقوا أو لا تصدقوا ، انه قام بريها مراة واحدة فقط في عام 1972. ولم يقم بعدها ابدا بريها. فقد استمرت في الحياة على مدى السنوات ال 54 الماضية.

النبتة التي قام ديفيد بوضعها في الزجاجة هي من النباتات الداخلية والتي تعرف بالاسم اللاتيني Tradescantia . الزجاجة مغلقة بإحكام ؛ يحتاج ديفيد تدويرها فقط في كثير من الأحيان نحو الضوء لتنمو بشكل متساو.وهي الأن قد نمت إلى حدود قمة الزجاجة.




حديقة مزدهرة داخل وعاء زجاجي لم يتم سقيها أكثر من 40 سنة حديقة مزدهرة داخل وعاء زجاجي لم يتم سقيها أكثر من 40 سنة تمت مراجعته من Wael في 9:02:00 م تصنيف: 5
يتم التشغيل بواسطة Blogger.